أخر الأخبار
الرئيسية » السلايدر » اللغز المحير لأضواء زلزال المغرب…العلماء يجيبون

اللغز المحير لأضواء زلزال المغرب…العلماء يجيبون

خلق وميض أزرق تجلى للناس بالتزامن مع الهزة الأرضية التي ضربت إقليم الحوز في الثامن من شتنبر الجاري الكثير من والتساؤلات والتأويلات والجدل، بل إن فيديوهات كاميرات مراقبة رصدت هذا الضوء البراق غذت، نظرية المؤامرة التي تتحدث عن “زلزال مفتعل” بينما رجح البعض أن البريق الأزرق ليس سوى خديعة تقنية يروجها أتباع نظريات المؤامرة، لكن ماذا يقول العلماء والجيولوجيون المتخصصون؟

ليست هذه المرة الأولى التي يرصد فيها ضوء في السماء متزامن مع زلزال. فقد كانت أول مرة يرصد فيها هذا الضوء في زلزال ضرب اليابان نهاية الستينات من القرن الماضي، كما تكرر الأمر في زلزال تركيا وسوريا، وهو الأمر نفسه الذي وقع في زلزال الحوز، الذي بلغت قوته 6.8 على سلم ريختر.

هل للزلازل ضوء؟

تعرف هذه الظاهرة الغامضة باسم “ضوء الزلزال”، ولطالما شكل هذا الموضوع محل نقاش طويل بين العلماء. وعلى الرغم غياب إجماع حول أسباب هذا الوميض، يرى جون دير، عالم الجيوفيزياء المتقاعد الذي عمل في هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية، لشبكة CNN، أنها “حقيقية بالتأكيد”.

وذهب إلى أن مقطع الفيديو الأخير من المغرب يشبه أضواء الزلازل التي شوهدت على الكاميرات الأمنية أثناء الزلزال الذي ضرب بيسكو، بيرو، في عام 2007.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *