الرئيسية » السلايدر » جعية شعلة للثقافة و الإعلام بالرحامنة تفتتح مهرجانها السنوي للموروث الثقافي و السياحي من ضفاف نهر ام الربيع

جعية شعلة للثقافة و الإعلام بالرحامنة تفتتح مهرجانها السنوي للموروث الثقافي و السياحي من ضفاف نهر ام الربيع

من جانب ضفاف نهر أم الربيع، افتتحت جمعية شعلة للثقافة و الإعلام بالرحامنة، مهرجانها السنوي للموروث الثقافي و السياحي، الذي يستمر على مدى أربعة أيام من اليوم، تحت شعار” الرحامنة، لنتق في مؤهلاتنا… ننمي قدراتنا”.

و بهذه المناسبة ، نظمت الجهة المنظمة خرجة استكشافية لرجال الصحافة و الإعلام بالرحامنة، بجماعة سيدي عبد الله التي تكتنز مؤهلات سياحية كبيرة و مهمة، تعتبر قاعدة و لبنة أساسية للنهوض بالسياحة النظرية و الإيكولوجية التي سيلعب دورا محوريا في تحريك العجلة الاقتصادية لسانة المنطقة.

و قد أبدى الحاضرين بإعجابهم و دهشتهم من المناظر الطبيعية الخلابة باختلاف تضاريسها على طول نهر أم الربيع و التي ما زال لم ينفض عنها الغبار، حيث أجمع الكل على الاستغلال الأمثل لهذه الثروات الطبيعية و تحويلها إلى محرك و منعش للاقتصاد السياحي يعود بالنفع على الساكنة، عبر تهيئة بعض المحطات لاستقبال الزوار و إنجاز مشاريع سياحية.

و قد نظمت بهذه المناسبة ندوة تفاعلية بباحة الاستراحة المطلة على نهر أم الربيع من جهة جماعة سيدي عبد الله، تناولت مختلف وجهات النظر حول السبل الكفيلة بالنهوض بهذه المنطقة عبر بوابة السياحة النهرية،القروية و الإيكولوجية، و استغلالهاالاستغلال الأمثل، حيث أكد بالمناسبة  ممثل المياه و الغابات بالرحامنة على أن بداية سنة 2023 ستعرف انطلاقة إنجاز مشروع يروم تهيئة الباحة لتتلائم مع متطلبات الزوار و توفر فضاء مناسبا للترفيه و الاستجمام عبر تشييد فضاء رياضي و مقهى و غرس أشجار ذات قيمة اقتصادية كالخروب…

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *