الرئيسية » السلايدر » عامل إقليم الرحامنة شخصية السنة للمرة الثالثة بدون منازع

عامل إقليم الرحامنة شخصية السنة للمرة الثالثة بدون منازع

تقترب سنة 2021 من نهايتها، و تستعد البشرية لاستقبال سنة جديدة في ظروف استثنائية يخيم عليها شبح متحور كورونا… و كتقليد سنوي دأبت عليه المنابر الإعلامية اعتمادا على مواكبتها للأحداث و الوقائع على مدى 365 يوما،و جس نبض الشارع و اتجاه الرأي العام، يتم اختيار شخصية السنة التي بصمت بصمتها في الحياة العامة و حركت المياه الراكدة للملفات الشائكة  و استأثرت باهتمام بالغ للرأي العام، فما يسعنا إلا أن نبصم بالعشرة على اختيار رجل دخل كل البيوت و يحظى باحترام منقطع النظير متميزا بأخلاق عالية.. إنه مخرج و مبتكر منصة  الشباب و مستقطب المستثمرين و المشرف على شفافية  الاستحقاقات التي عرفتها الرحامنة  و مدعم المقاولة الشبابية الناشئة الحاملة للفكر المقاولاتي و التعاوني عبر التكوين و الدعم و المواكبة، و العابر بالرحامنة إلى بر الآمان بالرحامنة في أحلك أيامها إثر تداعيات كورونا، إنه الرجل الذي لا يعرف شيئا اسمه المستحيل أمام الإرادة القوية التي أخرجت العديد من المشاريع إلى الوجود بعدما عمرت في الرفوف طويلا.. إنه  عامل إقليم الرحامنة السيد عزيز بوينيان شخصية  السنة بدون منازع… و كلمة حق لا نخشى فيها لومة لائم في بيئة أصبح فيه قول الحقيقة زورا و بهتانا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *